إسلاممعارك وغزوات

متي وكيف فتح مكه

متي وكيف فتح مكه

متي وكيف فتح مكه،في العام الثامن من الهجرة وبعدما اشتد النزاع بين مشركي قريش وبين النبي صلى الله عليه وسلم، وبعدما علت كلمة الإسلام وبدأت قبائل كثيرة جدا من الجزيرة العربية بالدخول في الإسلام، رأى النبي صلى الله عليه وسلم أنه أصبح من الضروري فتح مكة، ودخول الإسلام لها، وهو الأمر الأصعب الذي يمكن أن يمر على المسلمين منذ بداية الفتوحات الإسلامية، حيث أن مكة هي المعقل الأول للرسالة، وللنبي عليه السلام، ولمن آمن معه من المهاجرين، وفيها ذاقوا العذاب أياما كثيرة، وتذوقوا الهوان على يد سادتها.

كيف تم فتح مكة

عقد النبي عليه السلام العزم على فتح مكة في شهر رمضان من العام الثامن للهجرة، وفي خطة محكمة ومبغتة لم يعلم بها الكفار، أمر المسلمين بالإفطار في ذلك اليوم واستعداد الجيوش للتوجه إلى مكة، والتي كانت غارقة في سبات طويل، ولم يعلم سادة قريش بأي نية للرسول عليه السلام في فتح مكة سوى والجيوش على مشارفها، وهو الأمر الذي أخل توازن قريش، وأسقط مكة بسهولة في أيدي المسلمين، وبدون أي إراقة للدماء، وهو الأمر الذي حرص النبي عليه السلام عليه، وأمر قادة الجيوش أيضا بالحرص عليه.

أسباب فتح مكة

كان الرسول عليه السلام قد عقد صلحا مع سادة قريش فيما عرف بصلح الحديبية، وقد كان أطراف الصلح هم محمد عليه السلام بصفته عن المسلمين، وسادة قريش عن أهل مكة جميعا، أما القبائل الأخرى ففقد انقسمت إلى حلفاء للطرفين منهم من حالف المسلمين، ومنهم من حالف الكفار، ومن ضمن من حالف المسلمين كانت قبيلة بني بكر، بينما حالف الكفار قبيلة خزاعة، وقد كان من أهم بنود صلح الحديبية أن الإعتاد على أحد الحلفاء إنما هو بمثابة إعتداء على الطرف الحليف له، وهذا ماحدث بالفعل، وقامت قريش بمعاونة خزاعة بالاعتداء على بني بكر، وهو الأر الذي يعد نقضا لبند هام من بنود الصلح، ومن هنا عقد النبي العزم على فتح مكة بعد هذا النقض.

نتائج فتح مكة

كان لفتح مكة الأثر العظيم على الإسلام، حيث انتهى نفوذ قريش وسلطتهم على مكة إلى الأبد، وخضعت مكة للفتح الإسلامي، وأقيمت الشعائر الدينية الإسلامية هناك على أكمل وجه، كما تم القضاء على عبادة الأصنام وإخراج مكة وأهلها من براثن الجهل إلى نور الإسلام، وقد ترتب على فتح مكة مايلى:

رفع الأذان لأول مرة في مكة، وقد أمر الرسول عليه السلام بلال بن رباح باعتلاء سطح الكعبة، ورفع الأذان، وإعلان دخول مكة في الإسلام.تطبيق تعاليم الإسلام منذ بداية دخولهم إلى مكة وتطبيق حد قطع يد السارق والذي طبق على المرأة المخزومية التي عرفت بالسرقة.

إعلان أبي سفيان لإسلامه عقب دخول المسلمين إلى مكة، وخضوعه للمسلمين بعدما كان من أشرس أعداء الإسلام.
إرساء قواعد الدين الجديد في المجتمع المكي، و المساواة بين الناس، وتطبيق أحكام الشريعة الإسلامية في مختلف جوانب الحياة.
تدمير و إسقاط جميع الأصنام التي عكف أهل مكة على عبادتها لقرون طويلة من الزمن، والتي كانت تنتشر في كل مكان ف مكة، وخاصة حول الكعبة.

رأى أهل مكة بأعينهم سماحة الدين الإسلامي، و المساواة التي ينادي بها في أحكامه و قوانينه، فماا لبث أن دخل عدد كبير من أهل مكة إلى الإسلام وحسن إسلامهم فيما بعد.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق