ما علاج السحر وأنواعه،يتعرض الكثير من الناس لبعض الأعراض العريبة، والمتعبة للغاية، والتي لا يجدون لها تفسير طبي أو نفسي أو أي تفسير منطقي، وقد يلجأ البعض إلى البحث في حقيقة الأمور حتى يكتشفوا أن ما أصابهم ماهو إلا سحر قد دبره لهم أحد الكائدين الكارهين.

علاج السحر بالقرآن الكريم

حذر القرآن الكريم من معالجة الشخص المسحور بعمل نوع آخر من السحر من أجل إبطال مفعول السحر الأول مثلا، أو من أجل إيذاء من قام بعمل السحر، لما يعتبر نوع من أنواع الشرك وإيذاء الناس.

تلاوة بعض من آيات القرآن المختصه بعلاج السحر، ولكن بشرط أن يكون القارئ يتلو تلاوة حسنه، ويتلو الآيات بقلبه قبل لسانه، و أن يكون مصدقا جدا لما يقرؤه، و عنده يقين أن الله سوف ينجيه بفضل تلك الآيات، وهذه الآيات هي
قراءة سورة الفاتحة عدة مرات متتالية – قراءة المعوذتن – قراءة آية الكرسي – قراءة خواتيم سورة البقرة ( أي أخر آيتين من سورة البقرة – قراءة الرقية الشرعية).

الالتزام بالأذكار الشرعية سواء كانت أذكار الليل او أذكار النهار، أو أذكار مابعد الصلوات المكتوبة، وفي أطراف الليل والنهار، وذلك لأن الأذكار تعتبر حصن للمسللم من أي أذي.
ترديد بعض الأدعية التي ورد في إبطال السحر مثل (أذهبِ الباس ربَّ النَّاس، واشفِ أنتَ الشَّافي لا شفاءَ، إلَّا شفاؤُكَ شفاءً لا يغادرُ سقمًا).
(سم الله أرقيك ، من كل شيء يؤذيك ، ومن شر كل نفس أو عين حاسد الله يشفيك ، بسم الله أرقيك)
التقرب إلى الله بالنوافل والدعاء من القلب بما يجرى على اللسان، مع اليقين بأن الله هو الضار والنافع، وأن الأمر كله بيده ولا أحد يملك ضر ولا نفع لك غير الله.

علاج السحر بالأعشاب

كما يلجأ بعض الناس إلى تناول بعض الأعشاب لعلاج السحر وهو أمر جائز شرعا وهناك أنواع متعددة منها مثل ( التمر – البابونج – عرق السوس – الرمان – زيت القرنفل – القسط الهندي – الريحان – زيت اللوز المر – الزبيب – السدر – المسك – الشذاب – زيت الزيتون – الحلتيت)

وهذه الأعشاب يستخدم بعضها كشراب منقوع للأعشاب، او للأكل بحالتها الطبيعية، او إستخدامها للتطيب والتعطير أو كدهان يدهن به الجسم.

علاج السحر المشروب أو المأكول

وهو نوع من انواع السحر يتم فيه وضع السحر في الطعام أو الشراب ويقوم الطرف المؤذي بتقديم هذا الطعام أو الشراب للضحية، وهنا لإفساد هذا السحر يتوجب إخراج هذه المادة المشبعة من الطعام أو الشراب من الجهاز الهضمي للضحية وله طريقتان:

القيئ : أي أن يجبر الإنسان نفسه على التقيؤ وإفراغ مافي معدته وذلك بتناول المشروبات و المأكولات التي تساعد على ذلك ويكون بتناول كمية كبيرة من الماء المذاب فيه الملح أو شرب كوب من الماء المنقوع به عشبة الراوند.
الإسهال: يمكن ان يخرج الإنسان مادة السحر من جسده عن طريق الإسهال وذلك بتناول عشبة تسمى الترياق أو عشبة أخرى تسمى السنامكة.

طريقة علاج السحر القديم

إذا كان يعتقد أن السحر معمول منذ زمن بعيد وقد استقر في جسد الإنسان فإن علاجه يكون بتناول الضحية عسل النحل المضاف عله حبوب البركة السوداء، وذلك لمدة أسبوع كامل معلقتين في اليوم مرة في الصباح ومرة في المساء.

علاج السحر المدفون

يستلزم لعلاج السحر المدفون معرفة مكان دفن السحر بأية طريقة، والقيام بإخراجه من مكانه بطريقة صحيحة وبهدوء تام، ثم وضع الأشياء التي تم عمل السحر عليها في طبق كبير ممتلئ بالماء والملح، وتركه فيها عدة أيام ثم التخلص منها.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *