قصة حوت سيدنا يونس من القرأن الكريم للاطفال بالصور، نقدم لكم علي موقع فوتو عربي أجمل القصص الدينية قصص الحيوانات في القرأن الكريم بالصور بشكل مختصر وبسيط، تجعل الطفل يشعر بالبساطة وبدون تعقيد في فهم امورهم دينيهم، الكثير من الأمهات يبحثون عبر شبكة الانترت ومحركات البحث جوجل علي قصص مصورة عن قصص الأنبياء والصحابة وغيره من القصص المفيدة التي تعود علي الطفل بالنفع.

قصص الانبياء للاطفال

من أحلي وأجمل القصص التي دائما تعود بالفائدة هي القصص الدينية وهي التي تساعد علي تربية الطفلة والتعرف علي امور حياته والاقتداء بالانبياء وأعمالهم الطيبة، وهذا يجعله في المستقبل عنده خلفية كبيرة عن القصص الدينية عن الانبياء والصحابة، والتعرف علي شخصيات الأنبياء وما فعلوه من أجل نشر الدعوة الاسلامية التي ارسالهم الله بها، وهناك حدثت بعض المواقف التي يمكننا ان نتعرف عليها من خلال هذا المقال تابعونا.

قصة سيدنا يونس والحوت
قصة سيدنا يونس والحوت

قصة حوت يونس للاطفال

قصة حوت سيدنا يونس نبدأ معا في قراءة أجمل القصص لسيدنا يونس وحكاية الحوت فاهي تعتبر من القصص الجميلة المشوقة التي بها عبرة وموعظة، تعلم الانسان كيفية الصبر عند الشدائد، وان الله سبحانه وتعالي غفور رحيم، في قصة سيدنا يونس موعظة جميلة تعلمنا منها الكثير في امور حياتنا.

 

وان الله معنا مهما تعددت المشاكل والظروف وهو من يقف بجانبنا عند الشدائد ويخرجنا من أصعب الظروف، ومن خلال هذا المقال سنشرح معا حكاية سيدنا يونس والحوت التي سنعرضها عليكم بالصور.

قصة سيدنا يونس في القرآن

الله سبحانه وتعالي أرسل سيدنا يونس عليه السلام إلي قبيلة بالعراق تعرف بأسم”أهل نينوي” وقد أرسله الي ليدعهم الي الاسلام كشأن كل الانبياء والرسل، وأن يدعوهم الي عبادة الله وحده، ولكن رفضوا قبول الدعوة، وأخبرهم سيدنا يونس أن الله سيأتيهم بعذاب خلال 3 أيام، فاغضب سيدنا يونس ورحل من البلد في اليوم الثالث، وكان الله سبحانه وتعالي لم يأمر يونس بذلك.

وبعد ما وجدو أهل نينوي العذاب واهلكو جميعا حتي خافو وتأكدو أن دعوة سيدنا يونس كانت علي حق لذلك جعلهم يلجأون الي الله ويؤمنون به كما دعاهم الله سيدنا يونس ويتركوا الشرك وعبادة الأصنام، وقامو بالاستغفار من الذنوب والخطايا، حتي استجاب الله دعائهم وغفر لهم وتقبل منهم التوبة.

اقرأ ايضا: قصة سيدنا عيسى للاطفال مختصرة

وقد رحل سيدنا يونس ولا يعلم أن قومه استجابوا لرسالته بعد أن أنزل الله عليهم بعذابه وتابوا الي الله وغفر الله لهم، ركب سيدنا يونس سفينة وفي وسط البحر هاج البحر بشكل كبير، ولما علم ركابها ما هو محيط بها، قالوا لبعض يجب أن تخففوا من بعض علي السفينة حتي لا تغرق، وقرروا بعمل قرعة بينهم والقرعة جائت علي سيدنا يونس، ولكن لم تطاوعهم انفسهم لانه نبي الله ورجل صالح، فقررو اعادة القرعة ولكن القرعة للمرة الثانية وقعت علي سيدنا يونس ولم يفعلوا ذلك وللمرة الثالث جائت القرعة علي سيدنا يونس حتي ايقن سيدنا يونس ان هذا تدبيرا وان هناك خطأ وانه ترك قومه بدون ان يؤذن الله له بذلك، وبالفعل القي بنفسه الي البحر.

واوحي الله الحوت ان يبتلعه وان يجعله في بطنه دون ان يأذيه او يأكله، وبالفعل بدا يتنقل الحوت فيالامواج ويتنقل في ظلمات بعضها فوق بعض حتي ضاق صدر سيدنا يونس والجأ الي الله سبحانه وتعالي وقال “فنادي في الظلمات أن لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين”.

وبدا يردد سيدنا يونس هذا الدعاء حتي استجاب الله لدعائه واوحي للحوت ان يلقي بيونس علي الشاطئ وكان هزيلا وضعيفا والقي الله عليه برحمته فأنبتت عليه شجرة من يقطين وبدا يتغذي من ثمارها حتي عادت عافية يونس مرة اخري، فحمد سيدنا يونس الله علي ما أنعم عليه به، وامره ان يعود لقومه بعد ان اخبره باستجابتهم للدعوة وايمانهم وانهم ينتظرون عودته حتي يكمل دعوته الي الله عز وجل، ولما عاد مرة اخري يونس لقومه وجدهم بالفعل تركوا عبادة الاصنام وتقربوا الي الله.

تصوير هدي مهران

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *