حكم القتل الخطأ وعقوبته في الاسلام

بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير 2019

    حكم القتل الخطأ وعقوبته في الاسلام،مما لا شك فيه أن القتل من أبشع أنواع الجرائم التي ارتكبت في تاريخ الإنسانية، حيث أن إزهاق الروح ليس بالأمرالهين تماما، حيث أن الروح هي من الله وأمرها يؤول إلى الله، ومن يتجرأ على إزهاق الروح وجب عليه العقاب في الدنيا والآخرة نظرا لما ارتكبه من جريمة في حق الله وحق الإنسانية.

    إلا ان القتل ليس في كل الاحوال يتوجب العقوبة الصارمة التي أوجبها الدين والقانون حيث أن للقتل أنواع وأشكال متعددة، فمنها القتل العمد، والقتل شبهه العمد، والقتل الخطأ والذي من الممكن جدا أن يحدث دون إصرار أو ترصد أو قصد من القاتل، فما هو القتل الخطأ وماهو حكمه في الدين والشرع والقانون.

    ماهو القتل الخطأ

    القتل الخطأ هو ارتكاب جريمة القتل ولكن دون قصد أو تخطيط مسبق، ويكون القاتل قد قام بالقتل أثناء قيامه بعمل جائز شرعا، مثل أن يقتل شخص شخص أخر في حادث سير مثلا، فهنا يكون القاتل يقوم بفعل جائز شرعا وهو القيادة ولكنه وبدون قصد قام بقتل شخص آخر.

    حكم القتل الخطأ في الإسلام

    من سماحة الدين الإسلامي الكريم أنه لم يعتبر القتل الخطأ قتلا بالمعنى الحرفي، ولكنه أيضا لم يترك الأمر سدى لكل شخص يرتكب جريمة قتل ثم يقول أنه كان قتل خطأ، ففي حالة ثبوت أن القاتل فعلا قد قام بالقتل عن طريق الخطأ لزم عليه أمرين للتكفير عن ذنبه، وهما الديه والكفارة.

    الدية

    الدية هي دفع مبلغ من المال إلى أهل المتوفى من قبل القاتل كنوع من التعويض المادي لهم، وحتى تهدأ نفوسهم قليلا من جراء فقدانهم لابنهم على يد شخص آخر، كما شرع الإسلام الديه حتى تزال الأحقاد والضغينة من قلوب أهل المتوفى تجاه القاتل.

    الكفارة

    أما عن الكفارة فهي واجبه على القاتل كبرأة لنفسه أمام الله، واعتراف منه بعظم ما فعله، إن كان قد أهمل مثلا في عمل له، أو تسبب في قتل أحدهم وذلك تعظيما واعترافا منه بعظمة إزهاق الروح أمام الله، والكفارة تكون بعدة أمور

    عتق رقبة مسلمة

    فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين

    وقد اعتبر الإسلام أن القتل الخطأ أمر معفي عنه إذا قام القاتل بدفع الفدية إلى أهل المتوفى، و تنفيذ الكفارة.

    عقوبة القتل الخطأ في القانون المصري

    قد وضع القانون المصري عقوبة للقتل الخطأ بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر،  و دفع كفالة من القاتل لا تزيد عن 200 جنية مصري فقط لا غير.

    عقوبة القتل الخطأ في السعودية

    قد قدر القانون السعودي مبلغ الدية التي تدفع لأهل المتوفى في حالات القتل الخطأ ب 300 ألف ريال سعودي للرجل تدفع دفعة وواحدة،كما تقرر ان تكون الدية المدفوعة للمرأة المتوفية نص المبلغ المدفوع للرجل أي 150 ألف ريال سعودي.

    حكم عقوبة القتل الخطأ للمرأة

    في حالة إذا قامت امرأة بقتل أحد الأشخاص عن طريق الخطأ فقد وجب عليها دفع الدية إلى أهل المتوفى، وكذلك وجبت عليها الكفارة ويسري عليها مايسري على الرجال ف البحث عن رقبة مسلمة وعتقها، وإن لم تجد فصيام شهرين متتابعين، ولكن نظرا لظروف حيض المرأة فإن وجود الحيض أو النفاس أو أي مانع شرعي للصيام لا يمنع تتابع الشهرين فإذا حاض في منتصف المدة تفطر ثم تكمل صيام بعد إنتهاء الحيض ولا يؤثر ذلك على صيامها.


    السابق
    تعريف الشرك في الاسلام
    التالي
    صور الجميلة والوحش 2019 حديثة

    اترك تعليقاً

    a
    Access Keys
    1
    التصنيفات
    2
    تصفح المواضيع
    3
    تسجيل
    4
    دخول
    5
    عن فوتو عربي
    6
    اتفاقية الاستخدام
    7
    الشركاء
    8
    اتصل بنا
    m
    About Us


    صنع بكل إتقان وحب
    بواسطة محمود العربي